مجلة العلوم والتكنولوجيا   الرئيسية | المكتبات | الأرشيف | من نحن  | اتصل بنا |
                     
             
  صحة     علوم     ثقافة     تكنولوجيا     فن     كمبيوتر     أدب     أخبار     اقتصاد     متفرقات  


كيفية منع المواقع من استخدام معالج جهازك لتعدين العملات الرقمية
2018-01-26

ترجمة

بعد ما تم نشره عن قيام موقع التورينت الشهير القرصان "The Pirate Bay" عن استغلال موارد الحاسوب الخاص بمستخدميه من أجل تعدين العملة الرقمية "Cypto-Currency Mining" وتحقيق الأرباح عوضاً عن الإعلانات، وجب عرض طريقة ما لتجنب هذا الأمر.

ما هو تعدين العملات الإلكترونية (التنقيب)؟

هو إنشاء عملة رقمية على الأنترنت واعتمادها ضمن الأسواق الإلكترونية لتحويلها من عملة إلكترونية لا قيمة لها إلى كيان حقيقي ذو قيمة مالية تتحكم في قيمتها السوقية على الانترنت نسبة التداول دون أثار ودون أي تدخل أو رقابة من أي هيئات حكوميه أو رسمية, أي أن المستخدمين على الأنترنت هم من يُحدد قيمة هذه العملة, مما يفتح الباب لكثير من الامكانيات منها صناعة المال -من لا شيء- لخلق سوق موازية بنكية تعتمد على العالم الرقمي الافتراضي في الانترنت. وقد كانت عملة البيتكوين المشهورة قيمتها صفر عند بداية انشائها لكن تحولت مع الزمن إلى عملة ذات قيمة مادية حقيقة وقوية.

ويمكن تعريف التعدين بصيغة أخرى: بأنه تشغيل جهاز الكمبيوتر الخاص بك لمراقبة شبكة عُملة رقمية وعمليات ارسال واستقبال العملة وأخذ أجر مالي مقابل هذا العمل (رغم صعود مواقع للتعدين السحابي "Could Mining" أي التعدين على أجهزة هذه المواقع دون شراء عتاد وأجهزة حقيقة, وذلك مقابل نسبة من العوائد, مثل موقع hashnest.com). يقوم المعدنون بممارسة قوة تقاس بالهاش "Hash" التي يُحددها عدد ونوعية كروت الشاشة بجهاز الكمبيوتر الذي يعمل عليه المُعدن (كروت الشاشة أقوى وأسرع من المعالج في التعدين), يكون من لديه قدرة هاش عالية هو الأوفر حظاً في فك الشيفرة, وبالتالي يحصل على مكافأة قيمتها عدد معين من الكوينات وهذا العدد يسمى بلوك "Block", ويقوم جميع المعدنين المشاركين بتسجيل وتوثيق هذه العملية فيما صار يعرف الآن سلسلة الكتل "Block Chain". ويمكن تبديل العملة التي تعمل عليها بمقابل مالي في منصات التداول العالمية مثل poloniex

من يصنع العملات؟

أي شخص يمكنه انشاء عملة وإدخالها في الأسواق على أي نوع من أنواع الخوارزميات المعروفة, ويمكن لأي شخص صناعة عملات جديدة والاعلان عليها يكون في منتدى "bitcointalk" وكأنه الأب الروحي لهذه العملة الرقمية, لأنه منتدى يعج بالخبراء في المجال وأي تحديث يكون أولاً على الموقع الرسمي للعملة وعلى المنتدى "bitcointalk". طبعاً الأمر ليس بهذه السهولة ويتطلب معرفة كبيرة في مجال البرمجة والشبكات.

لكن المشكلة في التعدين بأنه يحتاج إلى كمبيوترات خارقة للقيام بعمليات فك تشفير المعادلات الحسابية الخاصة بالعملة الإلكترونية, وهذه الكمبيوترات تحتاج إلى مبالغ طائلة تقدر بألاف الدولارات وقد تصل إلى ملايين الدولارات, بالإضافة إلى فواتير الكهرباء الطائلة شهرياً لأن تشغيل هذه الأجهزة سيكون مستمراً بالإضافة إلى الحاجة للتبريد المستمر لهذه الأجهزة نتيجة الحرارة الناتجة عن الاستخدام المستمر وعن عمليات فك التشفير التي تستهلك موارد الجهاز وترفع حرارته للحدود القصوى.
 

لكن كيف تتحول العملة الإلكترونية بالنهاية إلى نقود حقيقة؟

مع الوقت قام بعض الأشخاص بشراء العملات الإلكترونية مثل البيتكوين مقابل النقود عن طريق بنوك حقيقية ممن تتعامل مع هذه العملة الإلكترونية وأصبح هناك محافظ مالية حقيقية مقابل هذه العملات التي كانت بلا قيمة بتاتاً. بعد ذلك زاد الاقبال على الشراء من قبل الأشخاص حول العالم حتى أصبحت لهذه العملة عائد مالي, حتى أن بعض الدول بالنهاية أعتمدت هذه العملات الإلكترونية كعملات حقيقية.

الأمر ليس بتلك الغرابة, فحتى العملات الورقية تشابه العملات الإلكترونية, فهي أوراق بلا قيمة قبل طباعتها وتكتسب قيمتها المادية بعد طباعتها وتداولها وشرائها من قبل المتعاملين بمقابل مادي أخر (عملة أخرى, ذهب, عقارات, خدمات..الخ), ولا تقوم الدول كما هو متعارف عليه بين الناس بإيداع مقابل مادي من الذهب في البنك المركزي عند الطباعة. فالدول تطبع ما شاء لها من العملات الورقية. (أقرأ هنا طباعة العملات والنقود).


بالعودة إلى موقع القرصان, اعتمد هذا الموقع من أجل التعدين على كود جافا سكريبت "JavaScript" تم وضعه بالاعتماد على خدمة "Coinhive" بشكل مخفي في الموقع حيث يعمل تلقائياً من أجل تعدين العملة الرقمية "Monero".

في الحقيقة هناك عدة طرق من أجل منع هكذا مواقع من تسخير قدرات المعالج الخاص بحاسوبك "CPU" من استخدام طاقة إضافية للتعدين وذلك عبر عدة وسائل.

وهذه الوسائل عبارة عن ملحقات تضاف إلى متصفحات الإنترنت ويأتي في مقدمتها "minerBlock" و"No Coin" ولكنها متاحة حالية لمتصفح الكروم فقط وهي مصممة خصيصياً من أجل حظر أكواد التعدين الشائعة .

كما تكون هذه الملحقات وبشكل مشابه لملحقات حظر الإعلانات حيث بإمكانك إزالة أي موقع من المواقع المحظورة في الحالة التي ترغب بالسماح لها بأن تستخدم طاقة المعالج CPU للتعدين.

أيضاً هناك وسيلة أخرى لمنع هذه الأكواد وهي إضافات حظر أكواد الجافا سكريبت "JavaScript " مثل "NoScript" لمتصفح فايرفوكس "ScriptSafe" ولمتصفح كروم.

وسيلة أخرى أيضاً هي من خلال أداة (أو إضافة للمتصفح) والتي تسمح له بحظر الإعلانات حيث يمكن من خلالها إضافة الدومين الخاص بالكود إلى قائمة المواقع المحظورة.

ولكن بالأصل قد لا يكون هناك مشكلة  حقيقية في إستخدام طريقة التعدين كطريقة بديلة للإعلانات المزعجة، طبعاً ما عدا الحواسيب الضعيفة والتي من الممكن أن يسبب لها الكثير من المشاكل.

وكما قال أحد الخبراء في موقع Motherboard أنه في النهاية كل شيء يعتمد على رضى المستخدم وهو الآن أمام خيارين: إما الإغراق بالإعلانات أو استخدام بعضاً من قدرة المعالج "CPU" لأجل التعدين.

ورغم أن موقع القرصان "The Pirate Bay" هو الوحيد حتى الآن الذي أعلن عن هذا الكود إلا أنه يتوقع أن هناك العديد من المواقع تستخدمه بشكل سري.

 

 

المصدر: مواقع إلكترونية بتصرف

 

 

 

 

 

 

 

 

   
   
2020-02-16  
 
 لا يوجد تعليقات    
 
 
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
500حرف